آخر المقالات انطلاق الملتقى الرابع لمسوؤلي اذاعات القران الكريم بالقاهرة :: الاجتماع الرابع لمسؤولي اذاعات القران الكريم بالقاهرة :: افتتاح اعمال الورشة الاقليمية حول الحرية المسؤولة واخلاقيات المهنة بنواكشوط :: نصائح للشباب للعلامة الدكتور عبد الله بن بيه :: اعتماد اعلان الخرطوم في ختام أعمال المؤتمر الإسلامي العاشر لوزراء الثقافة :: اعمال الاجتماع الثاني لإطلاق جائزة منظمة التعاون الإعلامية لتعزيز الحوار :: دور الإعلام في مكافحة خطاب الكراهية :: المدير العام يزور ماسبيرو ويلتقي برئيس الهيئة الوطنية للاعلام :: لإيسيسكو تعقد ورشة عمل وطنية حول توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصال في توثيق التراث الإسلامي بمدينة سنار :: افتتاح أعمال الدورة الـ 44 لمجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الاسلامي في إبيدجان ::

Latest articles

Notice: Undefined offset: 1 in /home1/ibujorg/public_html/classes/Load.php on line 375
انطلقت صباح اليوم فعاليات الاجتماع الرابع لمسئولي إذاعات القرآن
‹‹‹اضافة
إنطلقت صباح اليوم الاثنين28 ربيع ثاني1439 هـ بالعاصمة الموريتانية
‹‹‹اضافة

اعتمد المؤتمر الإسلامي العاشر لوزراء الثقافة اليوم (إعلان
‹‹‹اضافة
    اتحاد الاذاعات الاسلامية ينعي سلطان الخير
    ببالغ الحزن والاسى ينعي اتحاد الاذاعات الاسلاميةأحد كبار قادة الأمة الإسلامية الحكماء، والذي كرس حياته الزاخرة بالبذل والعطاء في خدمة وطنه والأمة الإسلامية، وتميز بأياديه البيضاء ودوره المشهود في دعم مسيرة التضامن الإسلامي، صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد بالمملكة العربية السعودية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى فجر السبت 22 أكتوبر 2011.
    فهو ولله الحمد له مآثره التي لا تحصى، ولن تنتهي، من إقامة المؤسسات العلمية والتعليمية والاجتماعية والعلاجية والإغاثية ومد يد العون لكل محتاج في الداخل والخارج... فضلا عن مشاركته في قيادة دولة فتية أعلت من شأن الأمة الإسلامية، وتطبيق شرع الله في الدولة السعودية".
    ويؤكد الاتحاد على أن وفاة الأمير سلطان، خسارة فادحة للأمة الإسلامية وللعالم أجمع، وإننا لا نملك إلا أن ندعو الله عز وجل أن يتغمده برحمته وأن يدخله فسيح جناته...
    واتحاد الاذاعات الإسلامية إذ يقدم التعازي لأسرة الفقيد الغالي وإلى المملكة العربية السعودية وإلى الأمة العربية والإسلامية جمعاء، لتسأل الله العلي القدير أن يجزيه خير الجزاء على ما قدم، ويسكنه الفردوس الأعلى، مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا